المحاور
Newsletter
Email:

بيسكوف: عملياتنا العسكرية هدفها القضاء على التنظيمات الإرهابية والمحافظة على سورية دولةً موحدةً الرئيس بوتين يبحث مع أعضاء مجلس الأمن الروسي الوضع في سورية وسير عمليات القوات الجوية الروسية فيها

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس مع أعضاء مجلس الأمن الروسي الوضع في سورية وسير عمليات القوات الفضائية الجوية الروسية فيها.
ونقل موقع قناة «روسيا اليوم» الإلكتروني عن المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف قوله: إن اجتماع المجلس تناول كذلك موضوع مكافحة الإرهاب والتطرف في سياق واسع، مشيراً إلى أن الرئيس بوتين قدّم مجدداً تعازيه للشعب التركي بقتلى الهجوم الإرهابي في أنقرة.
من جانبه نفى رئيس الديوان الرئاسي الروسي سيرغي إيفانوف أن يكون الحديث دار عن عملية برية روسية في سورية.
وكان بيسكوف قد أكد أمس أن العملية العسكرية التي تنفذها وحدات من القوات الجوية الروسية في سورية تهدف إلى مكافحة التنظيمات الإرهابية وليس تولي قيادة مهمة مكافحة الإرهاب كما تزعم الولايات المتحدة، ونقلت وكالة «تاس» الروسية للأنباء عن بيسكوف قوله للصحفيين: إن الكرملين لا يتفق مع الرئيس الأميركي باراك أوباما الذي يقول «إن روسيا تحاول تولي القيادة من خلال عملياتها في سورية»، مضيفاً: إن الأمر يتعلق بالجهود التي تبذلها روسيا لمكافحة تنظيم «داعش» والتنظيمات الإرهابية الأخرى والحفاظ على سورية دولة موحدة.
وتابع بيسكوف: إن الأغلبية العظمى من وجهات النظر التي أعرب عنها المراقبون والمحللون في بلدان أخرى تناقض تلك التي عبّر عنها الرئيس الأميركي.
في هذه الأثناء أكد السفير الروسي في لبنان ألكسندر زاسبيكين أن روسيا ستواصل العمليات المشتركة مع الجيش العربي السوري لضرب الإرهاب والإرهابيين وستتعاون مع جميع الذين يقفون ضد التطرف والإرهاب والغطرسة حتى النصر وإحلال السلام في سورية.
وقال زاسبيكين: نؤيد سورية بقيادة الرئيس بشار الأسد كدولة ذات سيادة والتزاماً بالثوابت الأخلاقية للسياسة الروسية وواثقون بأن قضيتنا عادلة لكوننا نسعى إلى إعادة التوافق في المجتمع العربي وتثبيت مبدأ العيش المشترك في دول تضمن حريات وحقوق الإنسان والمساواة.
ولفت زاسبيكين إلى الجهود التي تقوم بها روسيا لإيجاد الحلول للنزاعات عبر وقف العنف وترتيب الحوار الوطني، مؤكداً أن بلاده ترفض نظام القطب الواحد الذي تجسد خلال عشرات السنين الأخيرة بالحملات العسكرية وتوسع «ناتو» وإسقاط الأنظمة وزرع الفوضى في أماكن مختلفة من العالم.

«البنتاغون»:أميركا وروسيا ناقشتا إجراء عمليات جوية آمنة فوق سورية

قالت وزارة الدفاع الأميركية «البنتاغون»: إن مسؤولين عسكريين من الولايات المتحدة الأميركية وروسيا عقدوا مؤتمر فيديو عبر الهاتف لمدة تسعين دقيقة أمس لمناقشة إجراء عمليات جوية آمنة فوق سورية, وأوضحت الوزارة في بيان لها أمس كما ذكرت «رويترز» أن المناقشات التي جرت بين الجانبين كانت  فنية وتركزت بدقة على  تنفيذ إجراءات سلامة محددة،  مشيرة إلى أنه تم إحراز تقدم خلال المناقشات، وذكرت «سانا» أن الوزارة قالت في بيانها: إن الولايات المتحدة اتفقت على إجراء مناقشة أخرى مع روسيا في المستقبل القريب من دون أن تذكر أي تفاصيل إضافية حول ذلك.

أضف إلى: Add to your del.icio.us | Digg this story
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
قيم هذا المقال
0