المحاور
Newsletter
Email:

لاريجاني لدى وصوله مطار دمشق: حل الأزمة في سورية سياسي ووفق إرادة الشعب السوري

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
sana.sy

أكد رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني أن حل الأزمة في سورية سياسي وقائم على أسس ديمقراطية ووفق ارادة الشعب السوري، مشيرا إلى ضرورة أن “يتوحد السوريون ويتخذوا قرارا من أجل مستقبل بلدهم”.

sana.sy

ولدى وصوله إلى مطار دمشق الدولي حيث كان في استقباله رئيس مجلس الشعب محمد جهاد اللحام لفت لاريجاني في تصريح للصحفيين إلى أن زيارته إلى سورية تهدف الى تقديم الدعم للحكومة السورية والشعب السوري وبحث الاوضاع الراهنة عن قرب والتشاور مع المسؤولين فيما يتعلق بحل القضايا السياسية العالقة.

وأعرب لاريجاني عن تمنياته بأن تؤدي التحركات التي تجري في المنطقة الى نهاية الأزمة في سورية.

وكان لاريجاني أكد في تصريح له قبيل مغادرته طهران صباح اليوم في جولة تستغرق أربعة أيام يزور خلالها كلا من سورية ولبنان والعراق أن الإرهابيين في سورية والعراق سببوا المشاكل والفوضى والأزمات مشيرا إلى أن “الأمن والاستقرار من العوامل المهمة في النمو والتنمية وخاصة في المجال الاقتصادي”.

0

وقال لاريجاني إنه سيبحث خلال زيارته مع المسؤولين في هذه الدول تعزيز العلاقات الثنائية والأوضاع الإقليمية والدولية وسبل التصدي للإرهاب.

وأعرب لاريجاني عن أسفه لقيام بعض القوى الكبرى ودول بالمنطقة بخلق الفوضى في دول أخرى وقال نأمل بان نقدم استراتيجيات وحلولا لمكافحة الإرهاب خلال مباحثاتنا مع المسؤولين السوريين والعراقيين واللبنانيين.

وحول زيارته للعراق أشار لاريجاني إلى ان إيران والعراق تتشاطران الرأي في المنطقة وحول العالم موضحا انه سيبحث مع المسؤولين العراقيين رفع مستوى التبادل التجاري.

ويرافق لاريجاني في هذه الجولة معاون وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والافريقية حسين أمير عبد اللهيان ووفد برلماني.

أضف إلى: Add to your del.icio.us | Digg this story
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
قيم هذا المقال
0