المحاور
Newsletter
Email:

واشنطن تستهدف شركات تأمين وتسجيل ناقلات شحن النفط السوري عبر البحار بعد اتهامها إيران بمساعدة سورية على التهرب من العقوبات النفطية وتصدير 91 ألف طن من النفط

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

شركات تأمين وتسجيل الناقلات التي تشحن النفط السوري عبر البحار وذلك بعد أن فرضت مجموعة من العقوبات الغربية والأوربية على تصدير النفط السوري الخام، حيث جاءت هذه الخطوة الأميركية بعد أن كشفت الولايات المتحدة أن إيران تساعد سورية على إخفاء صادراتها النفطية والتهرّب من الحظر الأمريكي والأوروبي عبر تصديرها سراً إلى إيران لبيعها هناك حسب ما ذكر مسؤولون أميريكيون.
ونقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية عن مسؤولين يحققون بالقضية، أن الخطة الإيرانية تهدف إلى نقل النفط الخام السوري بشكل سري إلى إيران حيث يمكن بيعه في السوق الدولية على أن تعود عائدات المبيعات إلى دمشق، وأشار المسؤولون إلى أن إحدى الشحنات نقلت الشهر الماضي وبلغت 91 ألف طن مكعب من النفط الخام .
وقال مسؤول في وزارة الخزانة الأمريكية رفض الكشف عن اسمه إن "شحن النفط إلى إيران يهدف إلى التهرّب من العقوبات التي فرضت على سوريا" .
وأشارت الصحيفة إلى أن المخاوف من مثل هذه العمليات وحدها لا تقتصر على إيران، فقد شددت واشنطن وحلفاؤها الرقابة على حركة الملاحة البحرية والجوية القادمة إلى سوريا من روسيا بعدما أعلنت موسكو التزامها بمواصلة تسليح النظام السوري

 

 

 

مصدر:سيريا نديز

أضف إلى: Add to your del.icio.us | Digg this story
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة
قيم هذا المقال
0